استخدام السرد القصصي في التسويق

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

السرد القصصي في التسويق وأبرز أنواع السرد القصصي في التسويق الرقمي وكيفية كتابة قصة ملهمة تساعد في انتشار علامتك التجارية 

أصبح استخدام السرد القصصي اسلوباً حديثاُ في طرق التسويق حيث يقوم السرد القصصي  storytelling  بجذب انتباه العملاء وإقناعهم لشراء المنتج

يتم استخدام السرد القصصي الرقمي  من قبل صناع المحتوى الإبداعي 

يتطلب منك السرد القصصي أن تكون مبدعاً في خلق حكايات رائعة تشد انتباه المستمعين وأن يكون لديك القدرة على طريقة توصيل المعلومات والبيانات الخاصة بالمنتج عن طريق هذه القصة 

وفيما يلي خلال السطور المقبل سوف نتعرف سوياً عن كل ما تريد معرفته حول استخدام السرد القصصي في التسويق

وكيفية اختيار القصة المناسبة لمنتجك الجديد

ما هو السرد القصصي

يعد السرد القصصي مزيجاً من الحقائق والبيانات الكافية حول المنتج وإدخال القصة المثيرة للدهشة والاهتمام حتى يتمكن رواد الأعمال التجارية من الترويج لمشاريعهم المختلفة

تلعب القصص دوراً كبيراً في جذب الجمهور بمختلف الأعمار والفئات

يوجد العديد من القصص بل من السهل تأليفها ولكن من الصعب أن تجد طريقة تلقي بها القصة على المستمعين بطريقة تجعلهم ينصتون إليك بأذان صاغية

وبعدما تعرفنا على تعريف مبسط لسرد القصصي سوف نتطرق الآن إلى كيفية استخدام السرد القصصي

حدد الجمهور المستهدف

لن تستطيع تقديم قصة مثمر إلا عندما تحدد جمهورك المستهدف الذين تود منهم شراء منتجك وأن يتم تحويلهم مباشرة إلى عملاء مخلصين لعلامتك التجارية عن طريق هذه القصة

عندم تحدد الجمهور فإن ذلك يوفر عليك مزيداً من الجهد كذلك سوف تفهم ما يفكر به عملائك

على سبيل المثال لا الحصر شركة  Airbnb حيث تعتبر من الشركات الرائدة في مجال السرد القصصي في التسويق

اختيار قصة ذات صلة

فلتفكر قليلاً قبل البدء في اختيار القصة ولابد أن تكون مرتبطة بعلامتك التجارية وهذا يعني أن تقوم بالتفكير في المنتج كما ينظر إليه الجمهور المستهدف وكن واثقاً أن القصة متعلقة بالمنتج الذي تقدمه على خلاف إذا قمت باختيار قصة ليست مرتبطة بالمنتج فذلك سوف يؤدي إلى تشتت الجمهور وعدم القدرة على التعرف على منتجك

كن واثقاً من اللغة أثناء تقديم القصة واحرص على استخدام العبارات التي تناسب الجمهور ويسهل عليهم فهمها

استخدام اسلوب العاطفة أثناء السرد القصصي 

يفضل دائماً الجمهور اسلوب العاطفة التي تحرك مشاعرهم تجاه القصة فلا تجعل القصة تمر دون أن تؤثر في مشاعرهم عندما تصل إلى مشاعر الجمهور فسوف تضمن ولائهم لنشاطك التجاري وحفظ علامتك التجارية أطول فترة ممكنة

تطوير اسلوب السرد القصصي في التسويق

لا تقف عند وتيرة محددة يحفظها الجمهور بل حاول أن تطور اسلوب السرد القصصي في التسويق لديك حتى لا يشعر العملاء بالركاكة والملل

لابد أن تكون القصة واضحة ومليئة بالمزيد من الابتكار فلا تكن القصة منسوخة من قبل

وحتى تمكن من كتابة قصة تحقق نجاحاً كبيراً في السرد القصصي في التسويق عليك اتباع الخطوات التالية

  • تحديد هدف العلامة التجارية : لابد أن تحمل شعاراً خاصاً لعلامتك التجارية وفقاً لما يحتاجه جمهورك
  • التأكد من استعداد الجمهور : قبل البدء في كتابة القصة وعرضها على الجمهور لابد أن تتأكد أن الجمهور مستعداً للاستماع إليك
  • لا تخدع جمهورك :   بالفعل أنك ستقوم باستخدام العبارات الجذابة التي من المحتمل أن يكون مبالغاً فيها لا تقم بفعل ذلك ولكن احرص أن تكون صادقاً ولا تقل مزايا ليست موجودة في منتجك
  • تحديد الهدف من القصة : لابد أن تحدد هدفك الرئيسي من القصة وما الرسالة التي تود أن ترسلها إلى الجمهور عبر هذه القصة
  • تحديد نوع القصة : ينبغي عليك تحديد نوع القصة هل تريد تقديم نفسك إلى الجمهور أم تريد تزويد جمهورك بأهم المعلومات وتثقيفهم بعلامتك التجارية

أنواع السرد القصصي

يوجد العديد من أنواع السرد القصصي التي يمكنك استخدامها في التسويق الرقمي كالتالي

  • السرد القصصي القائم على قصص العملاء
  • استخدام الإعلانات المصغرة
  • استخدام المنصات الاجتماعية المظلمة  Dark social
  • السرد القصصي القام على شفافية العمل والمنتج

أهمية السرد القصصي في التسويق الرقمي

يمكنك تحقيق نجاحاً مبهراً في التسويق الرقمي باستخدام السرد القصصي حيث أنها من الأساليب التي تزيد من حماسة وتشجيع الجمهور وفيما يلي أبرز الفوائد التي يمكنك الحصول عليها عن طريق السرد القصصي في التسويق

  • تبسيط المعلومات : تستطيع القصة أن تصل إلى أعماق الجمهور بطريقة ربما لن تكون قادراً على تحقيقها باسلوبك الطبيعي
  • تساعد في التحفيز :  إن الوسيلة التي يتم فيها استخدام السرد القصصي باستخدام العاطفة تكون سبباً واضحاً في إلهام الجمهور
  • حفظ الجمهور للعلامة التجارية : عندما تؤثر القصة في العملاء المحتملين فلن يستطيع العميل أن ينسى شعار علامتك التجارية بل سوف يحكي عنه لأصدقائه

كيفية استخدام السرد القصصي

هناك العديد من الطرق التي يمكنك استخدامها لتقديم القصة إلى الجمواء سواء عن طريق البودكاست أو كتابة المقالات على المنصات الاجتماعية التي يكثر فيها وجود جمهورك عليها وفيما يلي نقدم إليكم الطرق الفعالة في كيفية سرد القصص

  • القصص المكتوبة : تعتبر القصة التي يتم كتابتها سواء في المواقع الإلكترونية أو الشبكات الاجتماعية والمجالات من أسرع الطرق انتشاراً فضلاً عن سهولة تنفيذها للجميع مع الحرص على استخدام بعض الصور التي تشير إلى الكلام المكتوب بها لزيادة جذب انتباه الجمهور
  • القصص الصوتية : وهي القصص التي يمكنك تقديمها بالصوت عبر البودكاست ولكن المشكلة هنا في الكلفة المرتفعة لمنصة البودكاست ولكنها تحقق نجاحاً كبيراً لا يقارن بأي شىء غيره
  • القصص المحكية : وهي التي يتم تقديمها عبر المنصات المرئية التي يجلس فيها الجمهور أمامك مثل منصة  TED
  • القصص الرقمية : يمكنك تقديم القصة عن طريق إنشاء فيديو قصير يحمل أهم البيانات التي يحتاجها الجمهور حول منتجك

ما أهمية السرد القصصي في التسويق الرقمي 

يكثر على المنصات الاجتماعية قصص العملاء مع المنتجات التي يستخدموها بشكل مستمر وهناك من يقومون بالنشر عن سوء المنتج أو الجودة الرديئة للمنتج مما يكلفك خسائر غير معقولة لذا عندما يقوم أحد العملاء بنشر قصته مع منتجك فإنك سوف تكسب المزيد من العملاء 

نشر القصص حول علامتك التجارية ومدى نجاحها وتفوقها يرسخ لك مكانة عظيمة في مجال التسويق الرقمي فضلاً عن تقدير جميع المنافسين لك ولنشاطك التجاري لأنك تحمل هدفاً واضحاً  في السوق وتسعى لتحقيقه 

لذا السرد القصصي في التسويق الرقمي  لا غنى عنه بل يجب أن تصوب ميزانية جيدة لكي تقوم بإنجاز هذا العمل 

مثال على السرد القصصي في التسويق 

هناك العديد من الشركات الرائدة في مجال التسويق الرقمي قد اتخذت السرد القصصي منهجاً تمشي عليه وتحقق من خلالها أهدافها التسويقية على سبيل المثال لا الحصر سوف نذكر إليكم أبرز الشركات التي اعتمدت على استخدام السرد القصصي في التسويق الرقمي

  • شركة ألعاب الليجو : قامت الشركة بإنتاج فيلم Lego Movie  باستخدام أكثر من ساعة في تقديم مشاهد ممتعة للجمهور فلن يكون هناك شيئاً جذاباً سوى القصص المرئية وهناك العديد من الأطفال الذين قاموا بشراء اللعبة بعد انتهاء مشاهدة الفيلم 

في النهاية عليك أن تدرك أن المشتري لن يقوم بشراء سلعتك إلا بطريقة تشد انتباهه ومن هنا يأتي دور استخدام السرد القصصي في التسويق حيث تمنحك القصص فرص ذهبية لعرض علامتك التجارية بشكل أفضل أمام الجمهور ولكن كن واضحاً بأكبر درجة ممكنة ولا تحاول خداع جمهورك وأن تجمل من علامتك التجارية بما يفوق التوقعات ولكن المصداقية هي أساس نجاح قصتك ووصولها بطريقة أسرع إلى الجمهور دون الحاجة إلى التكلف والمبالغة فضلاً عن ذلك احرص على فهم جمهورك جيداً وقدم إليهم قصة تناسب أعمارهم وبما يتوافق مع اهتماماتهم 

وفيما يلي أولى دورات التعريف بالسرد القصصي الرقمي

من قناة إدراك للتعليم الإلكتروني 

 

عالم الكمبيوتر والإنترنت

يمكنك تقييم المقال
[Total: 1 Average: 5]

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.